info@hhorg.org |   009675323002/3

A+ R A-

اختتمت منظمة حضرموت الصحية ولجنة الطبيب الزائر بمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين يوم أمس الجمعة أعمال المخيم الجراحي والقافلة الاستشارية والعلاجية وحملة التثقيف الصحي والمسح الميداني بمنطقة الهجرين بمديرية دوعن بالشراكة مع مؤسسة العون للتنمية وجمعية الجزوع الخيرية ومكتب وزارة الصحية العامة والسكان بالمديرية في الفترة 30 أكتوبر – 1 نوفمبر 2013م. هذا وقد بلغ إجمالي عدد المستفيدين من فعاليات المخيم كاملة 1349 مستفيد توزعوا بين العمليات الجراحية والعيادات التخصصية والخدمات التشخيصية المساعدة  وحملة المسح الميداني والتثقيف الصحي بالإضافة إلى الدورة التدريبة التي أقيمت في المديرية للعاملين في المستشفيات والمراكز الصحية بالمديرية وضواحيها. وفي ختام المخيم عبر الدكتور رفعت سالم باصريح – المدير التنفيذي لمنظمة حضرموت الصحية – شكره الكبير لكل الاختصاصيين المشاركين المخيم للقيام بهذه المهمة الإنسانية الجليلة بالرغم من الخبر المفاجئ لوفاة أحد أهم كوادر منظمة حضرموت الصحية ووجه  بارز في مخيماتها الجراحية الخيرية وهو اختصاصي التخدير الأستاذ محمد أحمد باخيل – رحمه الله – داعيا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه ومقدما تعازيه الحارة نيابة عن جميع منتسبي المنظمة لآل باخيل ، كما عبر الدكتور رفعت عن امتنانه لشركاء المخيم وعلى رأسهم جمعية الجزوع الخيرية ومؤسسة العون للتنمية ومكتب وزارة الصحة العامة والسكان بمديرية دوعن موضحا أن هذا المخيم يعتبر من أكثر المخيمات المنظمة لهذا العام من حيث تنوع الأنشطة الصحية.

اختتمت منظمة حضرموت الصحية ولجنة الطبيب الزائر بمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين يوم أمس الجمعة أعمال المخيم الجراحي والقافلة الاستشارية والعلاجية وحملة التثقيف الصحي والمسح الميداني بمنطقة الهجرين بمديرية دوعن بالشراكة مع مؤسسة العون للتنمية وجمعية الجزوع الخيرية ومكتب وزارة الصحية العامة والسكان بالمديرية في الفترة 30 أكتوبر – 1 نوفمبر 2013م.

هذا وقد بلغ إجمالي عدد المستفيدين من فعاليات المخيم كاملة 1349 مستفيد توزعوا بين العمليات الجراحية والعيادات التخصصية والخدمات التشخيصية المساعدة  وحملة المسح الميداني والتثقيف الصحي بالإضافة إلى الدورة التدريبة التي أقيمت في المديرية للعاملين في المستشفيات والمراكز الصحية بالمديرية وضواحيها.

وفي ختام المخيم عبر الدكتور رفعت سالم باصريح – المدير التنفيذي لمنظمة حضرموت الصحية – شكره الكبير لكل الاختصاصيين المشاركين المخيم للقيام بهذه المهمة الإنسانية الجليلة بالرغم من الخبر المفاجئ لوفاة أحد أهم كوادر منظمة حضرموت الصحية ووجه  بارز في مخيماتها الجراحية الخيرية وهو اختصاصي التخدير الأستاذ محمد أحمد باخيل – رحمه الله – داعيا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه ومقدما تعازيه الحارة نيابة عن جميع منتسبي المنظمة لآل باخيل ، كما عبر الدكتور رفعت عن امتنانه لشركاء المخيم وعلى رأسهم جمعية الجزوع الخيرية ومؤسسة العون للتنمية ومكتب وزارة الصحة العامة والسكان بمديرية دوعن موضحا أن هذا المخيم يعتبر من أكثر المخيمات المنظمة لهذا العام من حيث تنوع الأنشطة الصحية.



اختتمت منظمة حضرموت الصحية ولجنة الطبيب الزائر بمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين يوم أمس الجمعة أعمال المخيم الجراحي والقافلة الاستشارية والعلاجية وحملة التثقيف الصحي والمسح الميداني بمنطقة الهجرين بمديرية دوعن بالشراكة مع مؤسسة العون للتنمية وجمعية الجزوع الخيرية ومكتب وزارة الصحية العامة والسكان بالمديرية في الفترة 30 أكتوبر – 1 نوفمبر 2013م. هذا وقد بلغ إجمالي عدد المستفيدين من فعاليات المخيم كاملة 1349 مستفيد توزعوا بين العمليات الجراحية والعيادات التخصصية والخدمات التشخيصية المساعدة  وحملة المسح الميداني والتثقيف الصحي بالإضافة إلى الدورة التدريبة التي أقيمت في المديرية للعاملين في المستشفيات والمراكز الصحية بالمديرية وضواحيها. وفي ختام المخيم عبر الدكتور رفعت سالم باصريح – المدير التنفيذي لمنظمة حضرموت الصحية – شكره الكبير لكل الاختصاصيين المشاركين المخيم للقيام بهذه المهمة الإنسانية الجليلة بالرغم من الخبر المفاجئ لوفاة أحد أهم كوادر منظمة حضرموت الصحية ووجه  بارز في مخيماتها الجراحية الخيرية وهو اختصاصي التخدير الأستاذ محمد أحمد باخيل – رحمه الله – داعيا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه ومقدما تعازيه الحارة نيابة عن جميع منتسبي المنظمة لآل باخيل ، كما عبر الدكتور رفعت عن امتنانه لشركاء المخيم وعلى رأسهم جمعية الجزوع الخيرية ومؤسسة العون للتنمية ومكتب وزارة الصحة العامة والسكان بمديرية دوعن موضحا أن هذا المخيم يعتبر من أكثر المخيمات المنظمة لهذا العام من حيث تنوع الأنشطة الصحية.

اختتمت منظمة حضرموت الصحية ولجنة الطبيب الزائر بمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين يوم أمس الجمعة أعمال المخيم الجراحي والقافلة الاستشارية والعلاجية وحملة التثقيف الصحي والمسح الميداني بمنطقة الهجرين بمديرية دوعن بالشراكة مع مؤسسة العون للتنمية وجمعية الجزوع الخيرية ومكتب وزارة الصحية العامة والسكان بالمديرية في الفترة 30 أكتوبر – 1 نوفمبر 2013م.

هذا وقد بلغ إجمالي عدد المستفيدين من فعاليات المخيم كاملة 1349 مستفيد توزعوا بين العمليات الجراحية والعيادات التخصصية والخدمات التشخيصية المساعدة  وحملة المسح الميداني والتثقيف الصحي بالإضافة إلى الدورة التدريبة التي أقيمت في المديرية للعاملين في المستشفيات والمراكز الصحية بالمديرية وضواحيها.

وفي ختام المخيم عبر الدكتور رفعت سالم باصريح – المدير التنفيذي لمنظمة حضرموت الصحية – شكره الكبير لكل الاختصاصيين المشاركين المخيم للقيام بهذه المهمة الإنسانية الجليلة بالرغم من الخبر المفاجئ لوفاة أحد أهم كوادر منظمة حضرموت الصحية ووجه  بارز في مخيماتها الجراحية الخيرية وهو اختصاصي التخدير الأستاذ محمد أحمد باخيل – رحمه الله – داعيا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم غفرانه ومقدما تعازيه الحارة نيابة عن جميع منتسبي المنظمة لآل باخيل ، كما عبر الدكتور رفعت عن امتنانه لشركاء المخيم وعلى رأسهم جمعية الجزوع الخيرية ومؤسسة العون للتنمية ومكتب وزارة الصحة العامة والسكان بمديرية دوعن موضحا أن هذا المخيم يعتبر من أكثر المخيمات المنظمة لهذا العام من حيث تنوع الأنشطة الصحية.


Coming Soon! Coming Soon!


علاج واعد نجح في تخفيض عدد الخلايا السرطانية بنسبة 90% أثبتت جراثيم ليستيريا وضعت عليها مؤشرات مشعة فعاليتها في معالجة سرطان البنكرياس، بعدما هاجمت الخلايا السرطانية بصورة انتقائية عند الفئران التي أجريت عليها التجارب، حسب ما جاء في دراسة جديدة. وقد سمحت هذه الجراثيم باستحداث علاج إشعاعي مستهدف، وخفضت إلى حد كبير عدد الخلايا السرطانية التي تنتقل من عضو إلى آخر عند الفئران المعدلة جينيا بحيث تصاب بورم خبيث في البنكرياس مشابه لذلك الذي يصيب البشر. ولم تهاجم الجراثيم الأنسجة السليمة، على ما أكد القيمون على هذه الدراسة التي نشرت في الولايات المتحدة في مجلة "بروسيدينغز أوف ذي ناشنل أكاديمي أوف ساينسس". وقالت كلوديا غرافكمب القيمة الرئيسية على هذه الأبحاث والأستاذة المساعدة في كلية ألبرت آينشتاين للطب في نيويورك "نجحنا في تخفيض عدد الخلايا السرطانية بنسبة 90% خلال التجارب الأولى". ويعتبر سرطان البنكرياس من أكثر السرطانات فتكاً، والجراحة هي العلاج الوحيد المتوفر حالياً للقضاء على هذا السرطان، لكن ينبغي تشخيص الورم في مراحل مبكرة قبل أن ينتقل إلى أعضاء أخرى، لكن نادرا ما يشخص هذا المرض في بداياته، إذ إن أعراضه لا تكون ملحوظة.

علاج واعد نجح في تخفيض عدد الخلايا السرطانية بنسبة 90% أثبتت جراثيم ليستيريا وضعت عليها مؤشرات مشعة فعاليتها في معالجة سرطان البنكرياس، بعدما هاجمت الخلايا السرطانية بصورة انتقائية عند الفئران التي أجريت عليها التجارب، حسب ما جاء في دراسة جديدة.

وقد سمحت هذه الجراثيم باستحداث علاج إشعاعي مستهدف، وخفضت إلى حد كبير عدد الخلايا السرطانية التي تنتقل من عضو إلى آخر عند الفئران المعدلة جينيا بحيث تصاب بورم خبيث في البنكرياس مشابه لذلك الذي يصيب البشر.

ولم تهاجم الجراثيم الأنسجة السليمة، على ما أكد القيمون على هذه الدراسة التي نشرت في الولايات المتحدة في مجلة "بروسيدينغز أوف ذي ناشنل أكاديمي أوف ساينسس".

وقالت كلوديا غرافكمب القيمة الرئيسية على هذه الأبحاث والأستاذة المساعدة في كلية ألبرت آينشتاين للطب في نيويورك "نجحنا في تخفيض عدد الخلايا السرطانية بنسبة 90% خلال التجارب الأولى".

ويعتبر سرطان البنكرياس من أكثر السرطانات فتكاً، والجراحة هي العلاج الوحيد المتوفر حالياً للقضاء على هذا السرطان، لكن ينبغي تشخيص الورم في مراحل مبكرة قبل أن ينتقل إلى أعضاء أخرى، لكن نادرا ما يشخص هذا المرض في بداياته، إذ إن أعراضه لا تكون ملحوظة.

تواصل معنا

للاتصال بنا

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة

حضرموت المكلا 40 شقة ابراج بن محفوظ
+967 5 323003 / +967 5 323002

ارسل لنا

  لم يتم إرسال البريد.   تم إرسال البريد الإلكتروني الخاص بك.